ألبوم الصور
ريال واحد
قائمة المراسلات
اشتراك
انسحاب
3155836
بيت «الحجّاج» عملاق المباني في جزيرة تاروت
واحة القطيف - 15 / 11 / 2005م - 2:04 ص

تزخر جزيرة تاروت بالعديد من الآثار والشواهد التاريخية والتي تدلل على قدم ورخاء هذه المنطقة في العصور القديمة. فهاهي قلعة تاروت تقف عبر السنين شامخة، تحيي كل واصل لقلب المدينة، أو عابر إلى جزيرة تاروت «5 كيلومترات شرق محافظة القطيف».

قلعة تليدة، بدون مبالغة، فالأثريون يقدرون عمرها بـ 5 آلاف عام، وخلف هذه القلعة - التي كانت في سنوات سابقة حصنا منيعا استعصى على غزاة الجزيرة ـ يمتد الحي الأثري الأبرز في تاروت، فما إن تدخله حتى تنتقل إلى حقبة غابرة من التاريخ، وذكريات «الهول يا مال» القادمة من مياه الخليج. أزقة، أقواس ونقوش إسلامية، وحميمية بيوتها التي يتكئ أحدها على الآخر، ويستعين بعضها ببعض..

و«الديرة» هي المدينة الأقدم في تاروت، حيث يعود تاريخها إلى عهد الفينيقيين، ويغلب عليها ضيق الممرات وتلاصق المنازل وكثرة الزخارف والأقواس الإسلامية. وفي الديرة يقع بيت «الحجّاج» وهو من أعلى البيوت ارتفاعا على الإطلاق في كامل جزيرة تاروت. فمن على سطح هذا البيت العريق، يمكنك رؤية كامل محيط الجزيرة.

وبناء هذا البيت يدلل على الرقي المعماري في هذه المنطقة، فالتخطيط العمراني هو جزء من عملية البناء الشامل لا يمكن تحقيقه إلا ببناء المجتمع، فالعمارة والمجتمع هما عنصرا البناء الشامل للمدينة، لا يمكن تطوير الهيكل العمراني للمدينة في الخط الصحيح إلا مع تطوير الهيكل الثقافي والإجتماعي والاقتصادي لسكان المنطقة.

صور من بيت الحجّاج