ألبوم الصور
الحمار والقاري
قائمة المراسلات
اشتراك
انسحاب
1288209
الباحث عارف الفتح: «الخليج العربي».. حمل مسميات متعددة منها «بحر القطيف»
واحة القطيف - « جريدة الوطن - جاسم التنيب » - 14 / 4 / 2011م - 5:37 ص

أكد الباحث الكويتي عارف مرضي الفتح ان الخليج العربي حمل اكثر من مسمى في مراحل مختلفة من التاريخ مشيرا الى ان نماذج الخرائط الجغرافية الاوروبية والتركية اطلقت على الخليج العربي اسم بحر القطيف او خليج القطيف وهو عاصمة بلاد البحرين في التاريخ الوسيط، كما سعى البحرين وفارس والبصرة وقد وردت تلك المسميات في المصادر التاريخية والجغرافية.

وقال الفتح ان المسميات الجغرافية ليست مستقرة بشكل مطلق وابدي، بل ربما يحمل المكان نفسه اكثر من مسمى في وقت واحد، فمكة المكرمة تحمل اسم ام القرى، وبكة وكذلك القاهرة كان اسمها الفسطاط، مبينا انه كان المعيار الذي تطلق الاسامي على الاماكن هو معيار الاقدمية فقد تغيرت اسماء كثيرة فحتى اسم فارس تغير الى ايران واسم الجمهورية الاسلامية الايرانية حديث وليس قديماً، اما اذا كان المعيار الذي يطلق به الاسم هو العرف، فان ما تعارف عليه لدينا هو اسم الخليج العربي، واذا كان المعيار بقياس غالبية المحيطين بالمكان، فان الخليج على ضفتيه الغربية والشرقية توجد الدول ذات العرقية العربية، كما ان الماء الذي يصب فيه من جهة الشمال شط العرب، والبحر الذي يمده بالماء من جهة الجنوب بحر العرب، أفلا يستحق اذن اسم الخليج العربي.

جزيرة تاروت محافظة القطيف 1430 محافظة القطيف 1430
محافظة القطيف قبل الإسلام خريطة القطيف من كتاب «الخليج في خرائط تاريخية» للشيخ سلطان القاسمي «حاكم
من كتاب «الخليج في خرائط تاريخية» للشيخ سلطان القاسمي «حاكم من كتاب «الخليج في خرائط تاريخية» للشيخ سلطان القاسمي «حاكم من كتاب «الخليج في خرائط تاريخية» للشيخ سلطان القاسمي «حاكم